Home > Press Articles > القضاة تفقّدوا عدليتي النبطية وصيدا

القضاة تفقّدوا عدليتي النبطية وصيدا

جريدة النهار، تاريخ 19 تشرين الثاني 2009.

تفقد رئيس مجلس القضاء الاعلى غالب غانم قصر العدل في النبطية يرافقه المدعي العام التمييزي  سعيد ميرزا وعدد من اعضاء المجلس. وكان في استقبال الوفد الرئيس الاول لمحكمة الاستئناف في النبطية  برنار شويري.
وقال غانم على الأثر: “الجنوب ليس سياج لبنان فحسب وحصنه الحصين بل هو قطعة من القلب. بهذا الدافع وبدافع الواجب القضائي وبغية الاطلاع على الحالة القضائية في محاكم الجنوب في النبطية وصيدا وسائر المحاكم يأتي مجلس القضاء الاعلى اليوم بأعضائه جميعا ليعزز التواصل بينه وبين الزملاء القضاة الذين يقومون بواجبهم في هذه المنطقة الغالية من لبنان”.
واضاف: “ان الزيارة هي للاطلاع على حالة قصر العدل في النبطية وعلى حاجات الزملاء ومسار العمل القضائي، وعندما نقوم بمثل هذه الزيارات التي بدأناها من الشمال وعرجنا على محاكم البقاع  واليوم  في النبطية  ثم قصر العدل في صيدا نشعر بأن القضاء يسير وينبغي ان يسير في الطريق القويم”. وشدّد على “ان كل حديث عن القضاء يبنغي ان يأخذ في الاعتبار مهابته ودوره الرائد في اطلاق نهضة علمية وترميم الثقة وبناء الجسور بين القضاة والمواطنين”.
ورداً على سؤال عن موعد بناء قصر عدل يليق بالنبطية تحدث غانم عن وجود “ورشة مستمرة وبحث يومي في شؤون قصور العدل في لبنان” لافتاً الى ان “هذا الأمر لا يعود الى مجلس القضاء  وحده انما الى وزارة العدل والدولة عموما والى كل مسؤول في هذا المجال”. وركز على” ان الاهمال بات من الماضي وان التفكير صادق في اطلاق ورشة بناء وتطوير سواء في النبطية او في محاكم الجنوب وكل لبنان وهذه الافكار ليست على الورق فحسب بل من ضمن الارادات الخيرة التي تعمل في هذا المجال”.
ورحب ممثل نقابة المحامين في النبطية المحامي محمد عواضة بالزيارة. واعتبر القاضي شويري ان لها ابعاداً معنوية أبرزها اعادة الثقة في قصر العدل في النبطية.
ثم انتقل الوفد الى قصر العدل في صيدا واستقبله النائب العام الإستئنافي في الجنوب عوني رمضان والرئيس الأول لمحكمة الإستئناف اكرم بعاصيري والقضاة والموظفون. وبعد جولة على أقسام القصر  اوضح غانم ان الزيارة “بدافع من الواجب القضائي وباندفاع تجاه الجنوب وصيدا القلعة الوطنية وسياج الوطن وتعزيزاً للتواصل المستمر الذي انتهجه مجلس القضاء  مع قضاة لبنان جميعاً، يأتي أعضاء المجلس جميعاً  للاطلاع على مسار العمل والتنبه الى طبيعة العلاقة التي تشد القضاة الى المجتمع والى الناس وهمومهم”، مشيراً الى “ان هذه الزيارة هي حلقة في سلسلة زيارات متعددة نقوم بها في إطار ما نسميه البحث عن القضاء الصالح، وتعزيز المناقبية القضائية والإستماع الى القضاة لمحاولة تلبية حاجاتهم وإطلاق ورشة العمل القضائي”. واستذكر “الحادث المشؤوم الذي خسر فيه قضاء لبنان قضاة خيرين شهداء”.
وبسؤاله قال “إن كل قصور العدل هي للقضاة وللبنانيين وتحتاج الى إعادة نظر وتحديث”.

النبطية، صيدا – “النهار”

Advertisements
Categories: Press Articles
  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: