Home > Press Articles > “رواد فرونتيرز” أثارت قضية احتجاز لاجئ عراقي تعسفاً

“رواد فرونتيرز” أثارت قضية احتجاز لاجئ عراقي تعسفاً

النهار، الجمعة 11 شباط 2011

أثارت جمعية “رواد فرونتيرز” قضية اللاجئ العراقي ثائر الرماحي “المحتجز تعسّفا من أكثر من 8 أشهر”، مشيرة الى أنه “رغم انقضاء محكوميته بتهمة الاقامة غير المشروعة من 3/6/2010، ورغم قبوله لاعادة التوطين في الولايات المتحدة الأميركية، لا يزال الرماحي محتجزا تعسفاً ولا يعرف لماذا وحتى متى”.
وقالت في بيان: “ثائر لم يعد قادرا على احتمال احتجازه المطوّل غير المحدد المدة، أشهرا أو أياما، إذ يبدو أن الامن العام لن يطلقه تنفيذا لحكم القضاء، ولا تنفيذا لممارسة درج عليها باطلاق من يحصل على وعد باعادة توطين، بل يبدو أن على ثائر أن ينتظر تحديد موعد السفر ليخرج من باب النظارة الى باب الطائرة. لكنه لم يعد قادرا على احتمال هذا الضغط المعنوي والتعذيب النفسي، فخاطر بخسارة فرصة اعادة التوطين وبناء حياة كريمة وآمنة، ووقع ورقة الترحيل، علها تخلصه من جحيم الاحتجاز، مفضلا خطر الموت الذي يخشاه في بلده على عدّ أيام لا تنتهي في احتجاز غير مشروع ولا مبرر”. وسألت: “متى تنتهي محنة ثائر؟ ومتى يفرج عن أحكام القضاء؟ ومتى يحترم لبنان التزاماته التي قطعها على نفسه في دستوره وامام المجتمع الدولي؟”.

Advertisements
Categories: Press Articles
  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: